تصفح الاقسام

مقالات

عقارب الساعة تدق ناقوس اقتصادنا

بقلم: د. سعيد صبريفي ليلة 28/تشرين اول من عام 2022 ، أقرت الحكومة الفلسطينية تغير عقارب الساعة 60 دقيقة للخلف لنبدأ التوقيت الشتوي كما ‏جرت علية العادة كل عام، فهل سنعود الى الخلف باحثين عن إقتصادنا ، واراضينا، التي  نهبها المحتل ،…

قوانین تتجاھل حقوق الفلسطینیین!

بقلم: جیمس زغبيخلال الشھر الماضي احتجزت إسرائیل 800 فلسطیني بموجب أوامر اعتقال إداریة، وطردت كثیرین من القدس الشرقیة، واستولت على المزید من الاراضي المملوكة للعرب في مناطق حول الخلیل وفي غور الاردن، وفرضت إغلاقا على مناطق فلسطینیة…

دراسة بالعربية والعبرية: الكيان المؤقت

الكيان المؤقتتحت عناوين "التفوق في القدرة العسكرية"، و"حتمية" الهيمنة الأمريكية، و"انعدام وجود البدائل"، يستمر المحور العربي- الغربي بالاعتراف بالكيان الإسرائيلي في منطقتنا بحجة "الواقعية"، واعتبار الثورية فكرة رومانسية غير مسؤولة. الواقع…

كفى اهدارًا للفرص أيها الكرماء العرب..!!

بقلم: عبد الرزاق مكاديعلى مدى عقود وبعد نكبة فلسطين ،وكلما ارتكبت عصابات الاحتلال الاسرائيلي جريمة ضد الفلسطينيين "أصحاب الارض"، سواء بمصادرة وقضم الاراضي لصالح "غول الاستيطان" بالضفة الغربية، أو بشن عدوانعلى قطاع غزة واحدثها المواجهات…

تحديات أمام القيادة الفلسطينية

 بقلم: بكر أبوبكرالشتاء قادم والعالم منشغل بتدفئة القنوات السياسية بين الدول المختلفة لغرض مواجهة العواصف الباردة، فالعملية العسكرية القائمة على أرض أوكرانيا بين العالم الغربي والاتحاد الروسي تشغل تحركات ومصالح الدول الغربية، وعلى رأسها…

اعتداءات الاحتلال والمستوطنين على الطواقم الطبية جريمة حرب

بقلم: المحامي علي أبوهلال صعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي وعصابات المستوطنين خلال الأسابيع الأخيرة، اعتداءاتها على الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف والأطباء والمسعفين، في القدس وسائر المناطق الفلسطينية المحتلة، وذلك في انتهاك خطير للقانون…

إسرائيل «الكيوت».. قليل من الضحك!

كتب: أكرم عطا اللهالسياسة ساخرة أحياناً، والسياسيون يمارسون فهلوة من نوع ما دون أن يشعروا بالحرج من انكشافهم مع التزايد المستمر في تنامي الوعي العام لدى الشارع وقدرته المتنامية على التمييز وانفتاح التكنولوجيا…

اتفاق الجزائر وحسابات الربح والخسارة في مبادرات المصالحة

 كتب: د  إبراهيم ابراش حوارات المصالحة في الجزائر جاءت في سياق استعداد الجزائر لاحتضان القمة العربية في نوفمبر القادم ورغبتها في إنجاح القمة من خلال تبريد بعض الملفات الساخنة التي قد تعيق التوصل لقرارات تسمح بالترويج لنجاح…

شكراً للجزائر، وعذراً أيها الفلسطينيون

كتب: طلال عوكلبعد كل هذه السنوات الطويلة من الانقسام، الذي لا يختلف اثنان على أن وقوعه واستمراره، يشكل خدمة صافية للاحتلال، تعود الفصائل إلى الجزائر لتلبية دعوة ومبادرة من الرئيس تبون، وكل منها يعرف مسبقاً النتائج التي ستؤول…

لماذا ذهبوا الى الجزائر؟

كتب: بكر أبو بكرباعتقادي أن السؤال عن الأسباب الداعية للذهاب الى الجزائر مفهومة حين يكون المتوقع اتفاق تنفيذي تطبيقي عملي؟ولا مكان للسؤال حين يدرك السائل من المواطن الفلسطيني العادي أن الذهاب من جميع الأطراف الى الجزائر هو عمل معنوي…