عشرت المستوطنين يقتمون الأقصى و الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على شاب في حي الشيخ جراح

اخبار - ري نيوز

اقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم الحد، باحات المسجد الأقصى، بحماية مشددة من قوات الاحتال الإسرائيلي.

وأفادت الأوقاف لإسلامية، بأن 89 مستوطنا بينهم 50 طابا تلموديا، اقتحوا باحات المسجد الأقصى، وأدوا طقوسا تلمودية استفزازية.

وفي سياق مصل، اعتدت قوات الاحتلال، بالضرب المبرح على الشاب القدسي محمود بركات في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وأوضحت مصادر مقدسية أن الشاب نقل للمستشفى للعلاج بعد إصابته بكدمات ف يديه وساقيه وجروح في جسده.

واقحم باحات المسجد الأقصى الأسبوع الماضي 569 مستوطنا وعشرات من جنود الاحتال باحات المسجد الأقصى المبارك، وأدوا طقوسا تلمودية بحماية قوات الاحلال.

ويشهد القصى قيام جماعات الهيكل المتطرفة بتنفيذ صلوات تلمودية داخل المسجد الأصى، وسط دعوات في نتصف شهر نيسان العبري لذبح قرابين “عيد الفصح” العبر داخل الأقصى.

وتأتي اقتحامات المستوطنين ضمن جولات دورية يقومون به تهدف لتغيير الواقع في المدينة المدسة والمسجد الأقى المبارك.

وكن الشيخ عكرمة صبري قد دعا لشد الرحال إلى المسجد الأقى، ردا على دعوات ماعات الهيكل المطرفة لاقتحام الأصى.

ولفت إلى أن المسجد الأقصى شد مؤخرًا تصعيدًا ملحوظًا في اقتحامات الجماعات اليهودية المتطرفة لأبوابه وساحاته ومحاولاتهم أداء طقوسهم التلمودية داخل بحاته.

ووفق تقرير ، أبعدت سلطات الاحتلال (17) واطنا عن أماكن سكنهم وعن المسجد القصى، خلال شهر فبراير الماضي.

كما شهد المسجد الأقصى تواصل اعتداءات المستوطنين، حيث اقتحم (1309) مستطنين باحاته خلال شهر فبراير، مقابل (613) مستوطنا اقتحموا المسجد في يناي.

وأطلق العدي من المقدسيين دعوات بضرورة شد الرحل إلى المسجد الأقصى والتواجد فيه وطع الطريق على الاحتلال والمستوطني الذين يحاولون الاستفراد فيه.